عميد الآداب: الكلية سائرة وفق منهج علمي وتربوي رصين

1082014z11

أكد عميد كلية الآداب في الجامعة العراقية الأستاذ المساعد الدكتور حسين داخل البهادلي، إن “الكلية سائرة وفق منهج علمي وتربوي رصين سيمكنها أن تكون بمصاف الكليات المرموقة على الأصعدة كافة”.

وقال عميد الكلية في حوار صحفي مع قناة الجامعية العراقية، حضره معاون العميد للشؤون الإدارية الأستاذ المساعد الدكتور صلاح احمد شلال، ان “كلية الآداب تستند أولا في منهجها وخططها العلمية على عراقتها باعتبارها من الكليات التي شكلت النواة الأولى للجامعة العراقية منذ تأسيسها عام 1989 ومن ثم على ما تحتضنه من كفاءات علمية وكادر إداري متمرس”.

وأضاف ان “الكلية تحتضن الان ما يقارب من ثلاثة آلاف طالب وطالبة موزعين على أقسام اللغة العربية وعلوم القران واللغة الانكليزية والتاريخ والجغرافية”، مشيرا الى ان “الكلية ستستقبل الدفعة الأولى من الطلبة في قسم الترجمة الذي حصلت موافقة وزارة التعليم العالي والبحث العلمي على افتتاحه العام الدراسي 2014- 2015، وتم توفير متطلبات هذا القسم من هيئة تدريسية وقاعات ومستلزمات علمية وإدارية”.

وبشأن إدخال التقنيات الحديثة في برامج الكلية وخططها، بين العميد ان “هذا التوجه قد تم العمل به في مفاصل العملية العلمية والتربوية والإدارية من خلال المحاضرات النموذجية واستخدام السبورات الذكية وتوفير مختبرات للحاسوب والصوت خدمة لطلبة قسم اللغة الانكليزية الى جانب القاعات المكيفة والخدمات الطلابية المختلفة”.

واوضح ان “من بين الحلقات التي تفتخر بها الكلية احتوائها على مكتبة أطلق عليها مكتبة (ابن النديم) حازت على المرتبة الأولى بين مكتبات الجامعة العراقية بما تحتويه من كتب ومصادر ومؤلفات بعلوم ومعارف مختلفة، فضلا عما وفرته المكتبة من وسائل حديثة ومتطورة في نظام المطالعة والاستعارة”.

وفي مجال الدراسات العليا، أكد العميد ان “كلية الاداب ستشهد افتتاح الدراسات العليا في قسم التاريخ العام الدراسي المقبل لتكون الدراسات العليا في الكلية قد اشتملت على ثلاثة أقسام هي اللغة العربية بفرعيه اللغة والآدب وعلوم القرآن والتاريخ”.


شاهد أيضاً

مجلة مداد الاداب العدد السابع والعشرون

بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله ربّ العالمين ، والصلاة والسلام على سيد المرسلين أبي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

4 × واحد =